Arraf

Select Language

«جيم ستوب» أقالت مديرها بلا سبب وخسرت 50.5 مليون دولار في يناير

CNBC منذ 10 أشهر

طردت «جيم ستوب» رئيسها التنفيذي، ماثيو فورلونغ، وعينت مكانه ريان كوهين ولم تقدم الشركة سبباً للإقالة. وانخفضت أسهم الشركة بأكثر من 20%، و«جيم ستوب» سلسلة متاجر بأمريكا وتبيع ألعاب الفيديو ووحدات التحكم ومنتجات إلكترونية. وراهنت صناديق استثمار أن الشركة ستفقد الكثير من قيمتها. لكن أعضاء منتدى «رهانات وول ستريت» اشتروا أسهمها. وسجلت الشركة 50.5 مليون دولار خسائر في يناير 2023.