Arraf

Select Language

اعرف الحقيقة| إفلاس فيكتوريا سيكريت وزارا بسبب الأزمة العالمية

Facebook منذ 10 أشهر

نُشرت أخبار على نطاق واسع عبر سوشيال تزعم إفلاس شركات في أمريكا أبرزها «ZARA» و«Victoria's Secret». تبين أن الادعاء قديم ويعود انتشاره إلى فترة جائحة كورونا 2020، وهو مترجم عن نسخة إنجليزية، وجرى تكذيبه. وقتها اتضح أن فرع شركة «Victoria's Secret» ببريطانيا هو من تقدم بطلب إفلاس 2020 بسبب تأثيرات حظر التجول، رغم تحقيق الشركة مبيعات بـ6.344 مليار دولار.